المؤتمر العلمي السنوي الثاني عشر لكلية الحقوق "البترول والطاقة هموم عالم واهتمامات أمة"

تقييم المستخدم: 1 / 5

تفعيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجوم
 

نظمت كلية الحقوق بجامعة المنصورة المؤتمر السنوي الثاني عشر تحت عنوان "البترول والطاقة هموم عالم واهتمامات أمة"جاء المؤتمر بحضور أ.د احمد بيومي شهاب الدين رئيس جامعة المنصورة ،أ.د محمد سويلم البسيوني نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب ،أ.د محمد حامد الشابوري نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة ،أ.د فرحة الشناوي نائب رئيس الجامعة للدراسات العليا والبحوث ،أ.د بشري عبد المؤمن نائب رئيس الجامعة لشئون الفرع بدمياط،ووفد من كلية الشرطة بدبي على رأسهم أ.د محمد بن فهد مدير عام الكلية ونخبة من أعضاء مجلسي الشعب والشورى وأعضاء هيئة التدريس بالجامعة.

أكد أ.د أحمد بيومي شهاب الدين رئيس جامعة المنصورة على أهمية القضايا والمشكلات التي تهتم كلية الحقوق بطرحها كل عام وإلقاء الضوء عليها والاهتمام بوضع الحلول والمقترحات محل الدراسة في المحافل المختلفة والتي من أهمها قضية نقل الأعضاء والتي أثارتها كلية الحقوق في مؤتمرها السنوي منذ 10 سنوات ؛وأكد على أهمية الموضوع هذا العام حول قضايا البترول والطاقة والذي يأتي من خلال مجموعة من المحاور والأهداف آملا في وضع مجموعة من التوصيات التي تخدم منطقتنا العربية نحو استخدام البترول والطاقة.

وأضاف أ.د السيد عبد الخالق عميد كلية الحقوق إلى اهتمام الكلية وحرصها منذ 12 عاما على طرح القضايا التي تهم الوطن والأمة كقضية الخصخصة والإرهاب ونقل الأعضاء ..وغيرها من القضايا المهمة ؛ويأتي مؤتمر هذا العام نحو البترول والطاقة ذات أهمية كبيرة لما يشهده العالم من تغيرات وتحولات في مجال الطاقة ومصادرها المختلفة ونتيجة لبؤرة الصراع في الحياة السياسية الدولية والصراع بين القوى العالمية على الطاقة بالإضافة إلى ما سوف تشهده الطاقة في الفترة المقبلة من عجز نتيجة للنمو السكاني من جانب وارتفاع الدخول من جانب أخر ،وتتصدر كلية الحقوق لتناول هذا الموضوع بالدراسة والتحليل وذلك من خلال ثلاث محاور رئيسية سياسية واقتصادية وقانونية ووضع التوصيات والاقتراحات التي يمكن أن تكون محل التنفيذ.

وأضاف أ.د عصام الدين القصبي أستاذ القانون الدولي الخاص أن المؤتمر يتناول محور أساسي للسياسة الخارجية للدول الكبرى والتي بلغت حد استخدام القوة للحصول عليها ومحاولة السيطرة على منابع البترول وتوفير احتياجات الدول منها والإشارة إلى القرار السياسي المصري الخاص بمشروع الطاقة النووية واستخدامها في الشئون السلمية ؛فيرى أن الطاقة النووية هي طاقة غير أمنة ولا يستهان بها بالإضافة إلى قضايا الطاقة والماء وهي مشكلة ستطفو على مصر في المستقبل القريب نظرا لان موارد مصر المائية تتأثر بدرجة أو بأخرى بهذه الظروف إلى جانب تأثير خطط التنمية في البلاد ومحدودية المياه الصالحة للشرب واستخدام الطاقة في تحلية مياه البحر وجاء هذا المؤتمر لوضع البدائل والحلول الملائمة من الناحية العلمية التطبيقية لحل هذه المشاكل ووضعها محل الدراسة والتطبيق في المحافل المختلفة.

المصدر : المركز الإعلامي - جامعة المنصورة

كتبت – دينا هيكل


أجندة الأحداث

November 2019
S S M T W T F
1
2 3 4 5 6 7 8
9 10 11 12 13 14 15
16 17 18 19 20 21 22
23 24 25 26 27 28 29
30