الملتقى العلمي الأول لشباب الباحثين بكلية الآداب

تقييم المستخدم: 2 / 5

تفعيل النجومتفعيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجوم
 
 فى سابقة هى الاولى من نوعها فى جامعة المنصورة تم عقد الملتقى العلمي الأول لشباب الباحثين بكلية الآداب في الفترة من 19 - 20 ديسمبر2010 بمدرج احمد لطفى السيد بالكلية شارك فيه 40 باحث من 14 قسم مختلف بالكلية، يهدف الملتقى إلى تنمية القدرات العلمية لشباب الباحثين وتحفيزهم على المشاركة في المؤتمرات العلمية واستغلال طاقتهم في سبيل نهضة المجتمع .
في بداية اللقاء قامت أ.د/ أمل محمد الانور وكيل كلية الاداب للدراسات العليا ومقرر الملتقى بالتأكيد على أهمية الملتقى من ناحية تنمية القدرات العلمية لدى المعيدين والمدرسين المساعدين واستغلال طاقتهم وتنمية الجانب الابداعى والبحثي لديهم .
 
ثم أكد أ.د/ محمد احمد عبد الرازق غنيم عميد الكلية ورئيس الملتقى فى كلمته الى ان هؤلاء الباحثين الجادين هم امل كلية الاداب والجامعة ككل، كما عبر عن امتنانه وعميق شكره لحضور الاستاذ الدكتور/ رئيس الجامعة الملتقى باعتباره الراعى الاول للبحث العلمى بالجامعة والساعي دائما للارتقاء بمستوى الباحثين على المستويين الداخلي والخارجي .
تلا ذلك كلمة السيد أ.د/ السيد احمد عبد الخالق نائب رئيس الجامعة للدراسات العليا والبحوث اكد فيها على اسبقية كلية الاداب فى اقامة هذا الملتقى الذي يعد خطوة فى تطوير الدراسات العليا بالكلية وبالجامعة ككل ، حيث يمكن ذلك شباب الباحثين من مواجهة التحديات على المستويين العلمى والعملى كما انه يعمل على تبادل الرؤى والافكار لإثراء العملية البحثية متمنيا ان يضم هذا اللقاء مستقبلا كل كليات الجامعة وعلى مستوى الجامعات المصرية بشكل سنوى.
 
ثم تحدث أ.د/ احمد بيومي شهاب الدين رئيس الجامعة عن مدى سعادته لما وصلت اليه كلية الاداب من تطور واعادتها الى سابق عهدها كأحد اهم كليات الجامعة ، واضاف الى ان هذا الملتقى يساهم فى مواجهة المشاكل الداخلية من خلال تقريب وجهات النظر بين شباب الباحثين وكبار الاساتذة فى مختلف التخصصات حتى يتم الجمع بين الخبرة والتكنولوجيا الحديثة ليساعد ذلك فى زيادة انتاجية البحث العلمى املا ان يعد هذا الملتقى نموذجا يحتذى به من حيث الاعداد والاهداف والتطبيق على مستوى كليات جامعة المنصورة وجامعات مصر .
ثم بدأت الجلسة الأولى للملتقى وقام الباحثين من مختلف اقسام الكلية بعرض موجز للابحاث المقدمة تلا ذلك حوار مفتوح عن طريق المدا خلات قام خلالها السيد رئيس الجامعة والحضور من اعضاء هيئة التدريس بمناقشة الباحثين فى مواضيع الابحاث المختلفة حيث تم الإشادة ببرنامج التنمية الثقافية التي تتبناه الجامعة باعتباره احد البرامج البناءة لإخراج طالب جامعي قادر على التعامل مع سوق العمل .
هذا وقد أقيم على هامش الملتقى أمسية ثقافية شعرية الساعة 8 مساءا تحت إشراف أ.د/ احمد سعفان وكيل كلية السياحة والفنادق قام خلالها 8 من الباحثين الشعراء بالكلية بإلقاء قصائد تنوعت بين القصيدة الملقاة والقصيدة الملحنة ،حضر الأمسية أ.د/احمد بيومي شهاب الدين رئيس الجامعة ،أ.د/ محمد احمد غنيم عميد الكلية والسادة الوكلاء وأعضاء هيئة التدريس.

وفي اليوم الثاني للملتقي عقدت ثلاث جلسات نقاشية حول التأثيرات التاريخية والأثرية،التأثيرات الإعلامية،والتأثيرات اللغوية والأدبية.ثم تلي ذلك الجلسة الختامية وجاء فيها التوصيات:ـ
 
تنظيم الملتقي سنوياً علي مستوي الجامعات المصرية، ثم رؤية طموحة ليعقد علي مستوي العالم العربي.
تحقيق رسالة الجامعة من خلال ربط الأبحاث المقدمة بالواقع الأكاديمي من خلال التطبيق في جميع المجالات.
وضع آلية لمكافأة الباحثين الذين يستطيعوا ربط أبحاثهم بخدمة المجتمع والبيئة .
تشجيع الدراسات البينية في مجال الدراسات الإنسانية.
تطبيق التجربة في مختلف كليات الجامعة أسوة بكلية الآداب.
نشر فعاليات الملتقي في عدد خاص من مجلة كلية الاداب. 

أجندة الأحداث

December 2086
S S M T W T F
1 2 3 4 5 6
7 8 9 10 11 12 13
14 15 16 17 18 19 20
21 22 23 24 25 26 27
28 29 30 31