إفتتاح الملتقى العلمى الأول للتقنيات المعمارية والعمرانية لإقليم دلتا مصر بجامعة المنصورة

تقييم المستخدم: 5 / 5

تفعيل النجومتفعيل النجومتفعيل النجومتفعيل النجومتفعيل النجوم
 

إنطلقت يوم الأحد 3 نوفمبر 2019 فعاليات الملتقى العلمى الأول للتقنيات المعمارية والعمرانية لإقليم دلتا مصر والذى تنظمه وحدة الأيسولاب بقسم الهندسة المعمارية بكلية الهندسة جامعة المنصورة بالتعاون مع جامعة برلين التقنية وجامعة هامبورج وبتمويل من منح الهيئة الألمانية للتبادل العلمى DAAD خلال الفترة من 3 - 4 نوفمبر 2019 بقاعة المؤتمرات بإدارة الجامعة تحت رعاية الأستاذ الدكتور/ أشرف عبد الباسط - رئيس جامعة المنصورة، بحضور كلا من الأستاذ الدكتور/ أشرف حافظ - نائب رئيس جامعة المنصورة للدراسات العليا والبحوث، عدد من السادة أعضاء هيئة التدريس بجامعة برلين التقنية بالجونة : الأستاذ الدكتور/ كلاوس شتيفن، الأستاذ الدكتور/ رودلف شيفر، الأستاذ الدكتور/ مارتن بوشلز، الدكتور/ حسن الملوحى، الدكتور/ ياسر حانتوش، الدكتور/ كريم حسن - من مؤسسة بناء، الدكتور/ حسن إسماعيل - من مؤسسة دوكو، الأستاذ الدكتور/ شريف شتا - أستاذ الهندسة المعمارية بكلية الهندسة جامعة المنصورة، الدكتور/ مؤمن السودانى والدكتور/ مينا ميشيل - منسقا مختبر العمران المصرى المستدام بجامعة المنصورة وعدد من طلاب، باحثى وأساتذة الهندسة المعمارية بالجامعات المصريه.

وأشار الأستاذ الدكتور/ أشرف حافظ، إلى أن الهندسة والتصميم أساس النهضة مما يدفع الجامعة لتنظيم الفعاليات العلمية التى تخدم هذا المجال بدعم المشروعات البحثية للطلاب والباحثين فى مجال الهندسة المعمارية لوضع حلول لعدد من مشكلات إقليم الدلتا، أضاف أن الجامعة تتعاون مع عدد من الجامعات العالمية مثل برلين التقنية وهامبورج من أجل تبادل الخبرات فى مجال التقنيات المعمارية والعمرانية من خلال تنظيم محاضرات علمية وورش عمل تستهدف الإرتقاء بالبحث العلمى ومهنة الهندسة.

وأثنى الأستاذ الدكتور/ شريف شتا، على القائمين على هذا الملتقى الذى يشارك فيه مايقرب من 400 طالب وباحث من الجامعات الإقليمية بالدلتا، أضاف أن هذا الملتقى يهدف لربط الجامعات بالصناعة وإحتياجات المجتمع.

وأكد الدكتور/ مؤمن السودانى، على أنه ستتم مناقشة عدة موضوعات خلال الملتقى مثل التنمية العمرانية وكفاءة الطاقة والمياة فى دلتا مصر، إستخدام الطاقة الشمسية النظيفة بهدف زيادة القيمة الإقتصادية للأراضى الزراعية وتقليل التعدى عليها بالعمران العشوائى.