وفد المعهد الفرنسى للآثار الشرقية فى زيارة لجامعة المنصورة

استقبل السيد الأستاذ الدكتور/ محمد القناوى - رئيس جامعة المنصورة، الأربعاء 1 نوفمبر 2017 وفد المعهد الفرنسى للآثار الشرقية والذى يضم كل من السيد/ لورنت بافاى - مدير المعهد الفرنسى للآثار، السيد/ نيكولاس - مدير الدراسات بالمعهد ، السيد/ حسن سليم - المستشار العلمى للمعهد، السيد/ فليكس ريلاتس، السيد/ الطيب عباس والسيد/ فرديريك جيوت - أعضاء المعهد الفرنسى للآثار الشرقية.

وبحضور كل من أ.د/ أشرف سويلم - نائب رئيس الجامعة للدراسات العليا والبحوث، أ.د/ أمينة شلبى - عميد كلية السياحة والفنادق، أ.د/ نهاد كمال - وكيل كلية السياحة والفنادق للدراسات العليا والبحوث، أ.د/ حسين حجاج - أستاذ بكلية التربية النوعية.

يأتى اللقاء على هامش ورشة عمل بكلية السياحة والفنادق عن منهجية البحث فى علم المصريات وكذلك زيارة للمعالم الأثرية بمحافظة الدقهلية " تل الربع - دير القديسة دميانة "

وخلال اللقاء عبر رئيس الوفد الفرنسى عن سعادته لزيارة جامعة من كبرى الجامعات المصرية مشيرًا الى أن منطقة الدقهلية بها العديد من المناطق الأثرية.

وقد أشارت أ.د/ أمينة شلبى أن هذه الزيارة تعد اضافة كبيرة لكلية السياحة والفنادق واستفادة كبيرة للجانب التعليمى والتدريبى للطلاب لما يمتلكه المعهد من خبرات كبيرة فى مجال الآثار كما عبرت عن رغبتها لمزيد من التعاون ونقل الخبرات الفنية من أعضاء المعهد فى كيفية البحث عن الآثار المصرية .

ومن جانبه أكد أ.د/ محمد القناوى على عمق الروابط والعلاقات العلمية والثقافية مع الجانب الفرنسى والهيئات العلمية التابعة لها وأن هناك العديد من الاتفاقيات بين جامعة المنصورة والجامعات الفرنسية ومنها جامعة لاروشيل وجامعة لومون بفرنسا .
 

 

  • 01
  • 02
  • 03
  • 04
  • 05
  • 06
  • 07
  • 08
  • 09
  • 10
  • 11
  • 12
Submit to FacebookSubmit to Google PlusSubmit to TwitterSubmit to LinkedIn