رئيس الجمهورية يكرم نائبة رئيس جامعة المنصورة الأسبق خلال احتفالية المرأة المصرية

كرم السيد الرئيس/ عبد الفتاح السيسى - رئيس الجمهورية، الأستاذة الدكتور/ فرحة الشناوى - أستاذ المناعة بكلية الطب بجامعة المنصورة خلال احتفالية تكريم المرأة المصرية والأم المثالية وذلك نظرا لاسهاماتها وسيرتها ومسيرتها العلمية العالمية الرائدة وكذلك في المجال الاجتماعى وخدمة وتنمية المرأة.
بحضور المهندس/ شريف إسماعيل - رئيس مجلس الوزراء، الإمام الأكبر الدكتور/ أحمد الطيب - شيخ الأزهر، البابا تواضروس الثانى - بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية وعدد من الوزراء وكبار المسئولين والدكتورة / مايا مرسى - رئيس المجلس القومى للمرأة فضلاً عن أعضاء المجلس القومى للمرأة.
حيث ألقت د/ مايا مرسى كلمة وجهت خلالها الشكر للسيد الرئيس على مواقفه الداعمة للمرأة المصرية مؤكدة أن سيدات مصر ضربن أروع الأمثلة فى الوطنية ومشيرة إلى أن السيدة المصرية تعد خط الدفاع الثالث وصمام أمان المجتمع بعد الجيش والشرطة.
الجدير بالذكر أن أ.د/ فرحة الشناوى هى أول سيدة تشغل منصب عميد كلية الطب بجامعة المنصورة وأول سيدة تتولى منصب نائب رئيس الجامعة وقد تبنت خلال عمادتها فكرة إنشاء برنامج «مانشستر» الطبى من خلال شراكة بين كلية طب المنصورة وجامعة «مانشستر» الإنجليزية والذى أصبح من أنجح البرامج التعليمية فى مصر.
أسست أول مركز لأبحاث الخلايا الجذعية والحبل السرى بالجامعة وهو أول مركز متخصص فى تلك الأبحاث، كما أسست المركز الثقافى الفرنسى لتعليم اللغة الفرنسية للشباب وإتاحة فرص متنوعة لهم للحصول على منح علمية ودراسية بفرنسا وكرمت من قبل السفير الفرنسى بالقاهرة وحصلت على وسام " ضابط عظيم" من فرنسا وهو أعلى وسام يمنح للعلماء. .
كما تشغل منصب مقرر المجلس القومى للمرأة لاسهاماتها فى تبنى قضايا المرأة والعمل المستمر على تأهيل المرأة.
حصلت على العديد من الجوائز العلمية ومن الهيئات والمؤسسات المحلية والدولية من أهمها : جائزة الدولة التشجيعية عام 2000 فى مجال العلوم الطبية المتطورة من أكاديمية البحث العلمى وجائزة فارس عام 98 من الرئيس الفرنسى الأسبق جاك شيراك وجائزة ضابط عظيم من الحكومة الفرنسية عام 2017.

 


  • 01
  • 02
Submit to FacebookSubmit to Google PlusSubmit to TwitterSubmit to LinkedIn