كلية التربية بجامعة المنصورة تعقد لقاء تعريفى بالطلاب الجدد

عقدت كلية التربية بجامعة المنصورة احتفالا ولقاءا تعريفيا للطلاب الجدد للعام الدراسى الجديد بحضور أ.د/ محمد حسن القناوى - رئيس جامعة المنصورة، أ.د/ أسماء مصطفى- عميد كلية التربية ، أ.د/ زبيدة قرنى- وكيل الكلية لشئون التعليم والطلاب، أ.د/ محمد العجمى- وكيل الكلية لشئون الدراسات العليا والبحوث ، أ.د/ محمد عبد السميع- وكيل الكلية لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة ، أ.د/ شريف كشك - مدير مركز التقنية والاتصالات بجامعة المنصورة.

شهد الحفل حضورا كثيفا من الطلاب الجدد لمختلف الأقسام وكذلك الطلاب القدامى وتضمن الاحتفال عرض فيديو توضيحي عن كلية التربية وفقرات غنائية وشعرية واسكتشات للترحيب بالطلاب الجدد 
وأشارت الأستاذ الدكتور/ أسماء مصطفى على أهمية الرسالة الهامة لخريج كلية التربية فى بناء الأجيال القادمة كما أكدت أن الكلية تقدم كل ما هو جديد من المناهج التعليمية واساليب الدراسة وكذلك من برامج نوعية تخصصية لتأهيل الخريجين للمنافسة فى سوق العمل المحلى والدولى . 
ومن جانبه رحب الأستاذ الدكتور/ محمد القناوى بالطلاب الجدد مؤكدا أن جامعة المنصورة ستظل من أفضل الجامعات المصرية بفضل علمائها وابنائها المتميزين وأن الجامعة تحرص دائما على تطوير العملية التعليمية من كافة الجوانب كما تحرص على تأهيل وتدريب طلاب الأقسام المختلفة بكلية التربية إيمانا منها بالدور الكبير للمعلم فى بناء أجيال جديدة تعمل على بناء مصر الحديثة 
وعرض ا.د شريف كشك العديد من الخدمات والأنظمة الالكترونية التى يوفرها المركز من خلال موقع جامعة المنصورة كالتسجيل على بنك المعرفة لمساعدة الطلاب فى مجال البحث العلمى وأشار الى ضرورة الدخول على نظام ابن الهيثم للتسجيل عليه وضرورة عمل بريد الكترونى على جامعة المنصورة لتيسير العديد من الخدمات الالكترونية من خلال التعامل بإيميل جامعة المنصورة واشار سيادته بانه سوف يتم تفعيل تنزيل برنامج اوفيس مجانى للطلاب من خلال موقع جامعة المنصورة الى جانب توافر خدمة سداد المصاريف الكترونيا من خلال خدمة فورى وايضا توافر خدمة موبيل ابليكيشن . 

 

 
  • 01
  • 02
  • 03
  • 04
  • 05
  • 06
  • 07
  • 08
  • 09
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13
  • 14
  • 15
  • 16
  • 17
  • 18
  • 19
  • 20
  • 21
  • 22
  • 23
  • 24
  • 25
  • 26
  • 27
  • 28
  • 29
Submit to FacebookSubmit to Google PlusSubmit to TwitterSubmit to LinkedIn