رئيس جامعة بيتشتى الرومانية يقدم ندوة عن أجيال المفاعلات النووية بكلية الهندسة جامعة المنصورة

نظمت كلية الهندسة بالتعاون مع مكتب العلاقات الدولية ندوة عن ماضى وحاضر ومستقبل الطاقة تحت عنوان" الجيل الجديد للمفاعلات النووية" الاربعاء 12 ابريل 2017، تحت رعاية السيد الاستاذ الدكتور/محمد القناوي- رئيس جامعة المنصورة، والسيد الاستاذ الدكتور/أشرف سويلم - نائب رئيس الجامعة للدراسات العليا والبحوث والسيد الاستاذ الدكتور/محمد السعيد -عميد كلية الهندسة، بحضور الاستاذ الدكتور/صبحي عبد القادر- وكيل كلية الهندسة للدراسات العليا والبحوث ورئيس الندوة، والاستاذ الدكتور/ ماهر عبد الرازق -وكيل كلية الهندسة لشئون تنمية البيئة وخدمة المجتمع، والاستاذ الدكتور/ محمد صلاح - مدير مكتب العلاقات الدولية ومقرر الندوة.

  حاضر في الندوة البروفيسور/ دميترو كيرلشان - أستاذ الهندسة النووية ورئيس جامعة بيتشتى في رومانيا، حيث تحدث عن المفاعلات النووية وأنواعها وفكرة توليد الكهرباء باستخدام الطاقة النووية. واستعرض نظرة المجتمع الأوروبي وكيف تغيرت بالإيجاب نحو هذه الفكرة، ثم تطرق سيادته الى مكونات المفاعل النووى والغرض الأساسى من استخدامه كمصدر للطاقة باستخدام اليورانيوم ومصادر الطاقة البديلة والتي يمكن توفيرها مثل الطاقة الشمسية وطاقة الرياح والطاقة النووية.

وأكد البروفيسور/ على ان الدخول فى عصر الطاقة النووية ليس فقط لتوليد الكهرباء بل يمثل نقلة نوعية فى التكنولوجيا والتعليم والارتقاء بالصناعة، كما اشار الى المفاعلات الأكثر تطورا وتمتلك أعلى المعايير فى الأمان النووى والاشعاعي والذي يترتب عليه اهمية انشاء عدد من المحطات النووية الجديدة حتى تكتمل الصناعة النووية ونحصل على الطاقة بتكلفة قليلة للتنمية.

شارك فى فعاليات الندوة الدكتورة / جورجيتا كيرلشان - استاذ الفيزياء النووية بجامعة بيتشي في رومانيا ولفيف من السادة الأساتذة رؤساء الأقسام وأعضاء هيئة التدريس والطلاب وطلاب الدراسات العليا.

وأوضح أ.د/ محمد صلاح أن جامعة المنصورة بصدد الاستفادة من خبرات الجانب الروماني في هذا المجال من خلال الاتفاقية التي تم توقيعها بين الجانبين، والتي أسفرت عن العمل على درجة ماجستير مشتركة في تخصص المواد النووية وتقنياتها، وكذلك تكوين مجموعة بحثية في هذا التخصص الهام ليكون نواة عمل مميزة في مركز أبحاث الطاقة المزمع البدء في إنشاءه الفترة القادمة.

وأكد أ.د/محمد القناوي أن هذا التعاون يعكس مدى اهتمام جامعة المنصورة بإعداد الكوادر البشرية اللازمة للتطوير العلمي والتكنولوجي الذي يسهم في مشروع مصر النووي واستخداماته السلمية لإنتاج الكهرباء وغيرهما من التطبيقات السلمية.

 

  • 01
  • 02
  • 03
  • 04
Submit to FacebookSubmit to Google PlusSubmit to TwitterSubmit to LinkedIn