الفنان القدير محمد صبحى فى رحاب جامعة المنصورة خلال فعاليات مهرجان "800 سنة منصورة"

إستضافت يوم الإثنين 18 فبراير كلية الآداب بجامعة المنصورة اللقاء المفتوح مع الفنان القدير محمد صبحى الذى يقام على هامش مهرجان "800 سنة منصورة "، حضر اللقاء كلا من الأستاذ الدكتور/ أشرف عبد الباسط - رئيس جامعة المنصورة، الأستاذ الدكتور/ رضا سيد أحمد - عميد كلية الآداب جامعة المنصورة ورئيس اللجنة العليا للمهرجان، الأستاذ الدكتور/ مها السجينى - وكيل الكلية للدراسات العليا والبحوث ورئيس لجنة العلاقات العامة والتنظيم بالمهرجان، الأستاذ الدكتور/ حمدى شاهين - أستاذ ورئيس اللغة الإنجليزية بالكلية ورئيس لجنة الندوات بالمهرجان، المهندس/ أسامة الشيخ - رئيس إتحاد الإذاعة والتليفزيون الأسبق، الكاتب الصحفى/ أسامة سرايا - رئيس تحرير الأهرام الأسبق، الناقد الفنى/ طارق الشناوى وعدد من السادة أعضاء هيئة التدريس ومعاونيهم وطلاب جامعة المنصورة، أدار اللقاء الكاتب الصحفى/ حازم نصر - مدير تحرير جريدة أخبار اليوم.
أعرب أ.د/ رضا سيد أحمد، عن سعادته بإستضافة كلية الآداب بجامعة المنصورة لقامة من قامات الفن المصرى الأصيل مثل الفنان القدير محمد صبحى الذى يعد قدوة للشباب. 
وأكد الأستاذ الدكتور/ أشرف عبد الباسط، على أن حمل الجامعة لإسم مدينة المنصورة حملها مسئولية الإحتفال بالذكرى ال٨٠٠ لإنشاء هذه المدينة التى يسبق تاريخها تأسيس دول عظمى، أضاف سيادته أنه من واجب الجامعة أن تهيئ الفرصة لطلابها للإلتقاء بنماذج من نوابغ محافظة الدقهلية مثل الفنان القدير محمد صبحى لكى يستفيد كافة الطلاب من خبراته ولكى يقتدوا بمسيرة عطائه.
أشاد الفنان القدير/ محمد صبحى، بحفاوة إستقبال الجميع له داخل جامعة المنصورة ممتنا بتذكر من حضروا هذا اللقاء لجمل من أهم أعماله الفنية، وشدد على ألا يقتصر طموح طالب الجامعة على الحصول على شهادة جامعية ووظيفة حكومية بعد التخرج لأن خريج الجامعة يجب أن يكون مختلفا ومتميزا فى أى عمل يقوم به، وطالب بمقاطعة الفن المبتذل فالفن هو السمو بالوجدان، ونصح الشباب بتعلم القيم من الآباء والأجداد حتى يتمكن من البناء السليم للمستقبل.