جامعة المنصورة تستضيف احتفالية المرأة فى 100 عام

إستضافت كلية الآداب بجامعة المنصورة إحتفالية المرأة فى 100عام بعنوان "المرأة أصل الحكاية" والتى ينظمها فرع المجلس القومى للمرأة بمحافظة الدقهلية، بحضور كلا من الأستاذ الدكتور/ كمال جاد شاروبيم - محافظ الدقهلية، الأستاذ الدكتور/ أشرف عبد الباسط - رئيس جامعة المنصورة، الأستاذ الدكتور/ فرحة الشناوى - مقرر المجلس القومى للمرأة بالدقهلية، الأستاذ الدكتور/ رضا سيد أحمد - عميد كلية الآداب والمقدم/ تامر العوضى - مدير إدارة التربية العسكرية.

وعبر الأستاذ الدكتور/ كمال شاروبيم،عن سعادته للمشاركة فى الإحتفالية وتنظيمها داخل جامعة المنصورة فهى منبع العلم والتنوير، وهى خطوة جيدة للتعريف بدور المرأة المصرية عبر العصور ومنها مشاركة المرأة فى ثورة 1919 ودورها الهام فى المجتمع ولقد تضمنت مواد الدستور المصرى حقوق المرأة.
وأكد الأستاذ الدكتور/ أشرف عبد الباسط، أن الإحتفالية لها طابع خاص والذى يتوافق مع مئوية ثورة 1919 وما قدمته المرأة من دور كبير لمساندة الثورة للتحررمن الإستعمار، واليوم تؤدى المرأة مهام وطنية كبيرة داخل المجتمع فقد تولت 8 حقائب وزارية داخل الحكومة المصرية، كما تتولى مناصب عديدة فى مستوى الإدارات العليا، مشيراً أن المرأة المصرية بذلت الكثير ومازالت تقدم من التضحيات لدعم إستقرار الوطن.

وإستعرضت الأستاذة الدكتورة/ فرحة الشناوى، الخدمات والمهام المنوط بها المجلس القومى للمرأة بالدقهلية ومنها رصد المشكلات فى القرى والمدن المتعلقة بالمرأة، مناهضة العنف ضد المرأة والتعاون مع الجمعيات الخيرية والأهلية ورجال الأعمال.

وأوضح الأستاذ الدكتور/ رضا سيد أحمد،أن المرأة المصرية لها تاريخ كبير عبر العصور فالقدماء المصريين كانوا يقدرون المرأة ويفتخرون بها وفى العصر الحديث أصبحت لها مكانة متميزة وتتولى العديد من الحقائب الوزارية وأن المجتمع المصرى يعتز ويحترم المرأة المصرية ويقدر دورها فى العمل وبناء الأسرة.